• ×

05:43 مساءً , الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018

قبل أن يختطف ابنك‎

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أظهرت الإنجازات الأمنية المتلاحقة التي يقوم بها رجال الأمن في هذا الوطن المبارك، من القبض والإطاحة بعدد من الإرهابيين قبل استفحال شرهم في خطوات استباقية موفقة، أظهرت عدداً من الإرهابيين ممن يعتنقون الفكر الإرهابي بعمر الشباب، وبعضهم مازال في سن المراهقة، وهذا يدل على أن المنظمات الإرهابية وعلى رأسها ما يسمى (داعش) هذا التنظيم القميء البائس الضال قد اختار فئة الشباب للتغرير بهم واستغلال حداثة أعمارهم لتحريضهم ضد هذا الوطن وولاة الأمر.

بل وصل بهم الأمر للتحريض لقتل إقربائهم والتبرؤ منهم في مواقف كثيرة توضح أن الأهداف المرسومة لزعزعة هذا الوطن كبيرة جدا.

من هنا يجب أن يكون أولياء الأمور أكثر حرصا على متابعة أبنائهم ومعرفة أماكن وجودهم خصوصاً في مرحلة المراهقة وهي المرحلة التي يبتعد أولياء الأمور فيها عن أبنائهم، في وقت يجب أن يكونوا قريبين منهم.

إن قرب ولي الأمر من ابنه في هذه المرحلة ومعرفة أين يذهب ومع من يجلس كفيلة بأن تحصن هذا الشاب من الوقوع في أيدي الجماعات الإرهابية التي تسعى لاختطاف عقول هؤلاء الشباب والتغرير بهم، وخصوصاً عن طريق الإنترنت الذي أصبح في متناول أيدي الجميع بل ووصل الأمر إلى الألعاب الإلكترونية للأطفال للتحريض على الوطن ورجال الأمن وحتى على الأهل.

إن ولي الأمر عليه مسؤولية كبيرة في الحفاظ على ابنائه من الوقوع في براثن هذه الجماعات واعتناق أفكارهم الهدامة، وعلى الجميع تذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلمكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته)، فالأبناء أمانة يجب الحفاظ عليها، ووالله إننا مسؤولون أمام الله عن هذه الأمانة، فيا أيها الأب احرص على متابعة ابنك واقترب منه أكثر قبل أن يختطف فكرياً وأنت غافل عنه.


بواسطة : قبيل الشمري
 0  0  824
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

تعتبر محافظة القريات من أكثر مناطق المملكة...


بواسطة : منى الطوير

عندما يحضر الكبار أمّا الآن فقد آن الأوان...


شهد العالم حدث اختفاء و مقتل الصحفي السعودي...


شعب وحكام المملكة العربية السعودية ( لن...


شعرت حقيقة ًببعض من القلق والغبن منذ ايام قليلة...



جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:43 مساءً الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018.