• ×

05:49 صباحًا , الأحد 8 ذو الحجة 1439 / 19 أغسطس 2018

في بيتنا إنسان !!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في بيتنا إنسان !!!
شاهدت في الأسبوع الماضي على أحد الصحف الإلكترونية مشهداً مؤلماً لرجل من أحد الجنسيات العربية يتعامل بعنف مع خادمة من الجنسية الإثيوبية على مرأى من الناس كان المشهد مؤلماً إذ كيف برجل يمد يده على إمرأة ضعيفة طبعاً نحن لا نعلم الأسباب ولا نملك المبررات لما حدث ...المهم أن الخادمة انتحرت بعد أسبوع أثناء تلقيها للعلاج في المستشفى ولاحول ولاقوة إلا بالله
كان هذا المشهد مدخلاً على ماسأقول ... أحب أن أقول لأحبتي الذين لديهم عمالة من خادمات وسائقين وغيرهم ((في بيتنا إنسان !!!))طبعا أنا متأكد أن بعضكم سيقول هؤلاء ماجائتنا المصائب إلا منهم وهم فعلوا كذا وكذا ويسرد لي قائمة عريضة من القصص المأساوية التي قد يكون بعضها صحيح والبعض الآخر من مهب الريح
عموماُ نأخذ الموضوع من منظور الشريعة ... التي هي نورنا وبصيرتنا في كل الدروب والخطوب لذلك أجعلكم مع مجموعة من أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام التي ترشدنا كيف نتعامل مع هذه الفئة في مجتمعنا
عن أبي ذَرٍّ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ: قال النبيُّ صلى الله عليه وسلم : " إِخْوَانُكُمْ خَوَلُكُمْ، جَعَلَهُمُ اللّه تحْتَ أيْدِيكُمْ. فَمَنْ كَانَ أخُوهُ تَحْتَ يَدِهِ فَلْيُطْعِمْهُ مما يأكُلُ وَلْيُلْبِسْهُ مِما يَلْبَسُ.ولا تُكَلِّفُوهُمْ ما يَغْلِبُهُمْ فإنْ تكلَّفوهُمْ فأعِينُوهُمْ ". (متفق عليه)

عن أبي مسعود البدري رضي الله عنه قال: "كنت أضرب غلاماً لي، فسمعت خلفي صوتاً: اعلم أبا مسعود، اعلم أبا مسعود مرتين - أن الله أقدر عليك منك عليه؛ فالتفتُ، فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم".
"لا يدخل الجنة سيء الملكة أكرموهم إكرامكم أولادكم وأطعموهم مما تأكلون.
قلت يا رسول اللَّه ما ينفعنا من الدنيا؟
قال فرس تربطه تقاتل عليه في سبيل اللَّه ومملوك يكفيك، وإذا صلى فهو أخوك".

وروى عن النبي صلى اللَّه عليه وسلم أن رجلاً سأله فقال : كم نعفو عن الخادم
قال كل يوم سبعين مرة"

عن عليّ بن أبي طالب كرم اللَّه وجهه عن النبي صلى اللَّه عليه وسلم أنه قال في خطبته"أيها الناس اللَّه الله فيما ملكت أيمانكم أطعموهم مما تأكلون وألبسوهم مما تلبسون ولا تكلفوهم ما لا يطيقون فإنهم لحم ودم وخلق أمثالكم ألا من ظلمهم فأنا خصمهم يوم القيامة والله حاكمهم".

فيا أحبتي اتقوا الله فيمن دعتهم الحاجة والفقر في العمل عندكم فدوام الحال من المحال هل نضمن بقاء النعمة علينا وأن أغنانا الله عن العمل عند غيرنا أحسنوا إليهم عاملوهم بالرفق واللين مع الحزم والعقل فوالله إن الغالب منهم إذا لقوا إحساناً في التعامل بادروا بمثله وربما من كان غير مسلم منهم دخل ديننا لما لقاه من إكرام وإنعام
وسوء المعاملة لايورث إلا سوء المعاملة إلا مارحم ربي
كثير من الناس يسرد القصص عن العامل الفلاني والخادمة الفلانية وعن وعن وتجد أن الدافع هو مايلقونه من سوء معاملة وأذية أنا أعلم أنهم ليسوا ملائكة لايخطئون لكن من اتقى الله وقاه ومن أحسن كفاه
وهذا وتقبلوا خالص تحياتي وتقديري لما منحتموني من وقتكم


كتبه/ فيصل عبدالرحمن العنزي

بواسطة : فيصل العنزي
 1  0  550
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    27-04-33 02:31 مساءً سليمان الريس :
    البعض للاسف يفكر ان الخادمة ( اله ) تشتغل ليل نهار
    .. ولا يعاملها لا بالحسنى ولا بالعدل حتى
    وهذا سبب انتقام بعض الخادمات من ربات البيوت اما بسحر او غيره

    والمعامله الحسنة مطلب حتى مع الحيوان فكيف بالانسان !؟

    جزاك الله خير اخ فيصل

جديد المقالات

‏الرحيل حياة صعبه والاصعب منها فراق من تحب ارضا...


بواسطة : منى الطوير

(أكشن ) قراءة لمادة إعلامية من فيلم...


الجوف الان . الكاتب / عبداللطيف الضويحي...


بواسطة : امل العبدالله

العمر مجرد عداد للزمن..، الفكر...


بواسطة : منى الطوير

من شمالك ياوطن لين الجنوب من شروقك لآخر حدود...


بواسطة : منى الطوير

(هاكاثون) هاكاثون الحج .. بعيداً عن الهرج...


جديد الأخبار

أختتمت الجمعية السعودية للمحافظة على التراث ( نحن تراثنا ) ممثلة بإدارة المشاريع..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:49 صباحًا الأحد 8 ذو الحجة 1439 / 19 أغسطس 2018.