• ×

07:46 مساءً , الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018

فهد بن بدر لأبنائه خريجي جامعة الجوف : أنتم على أول الطريق للعطاء بعلمكم، لتفخر بكم الأمة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجوف الان - عبد العزيز الحموان - شرَّف صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز آل سعود أمير المنطقة حفظه الله، حفل تخريج الدفعة الثامنة من طلاب جامعة الجوف لهذا العام، في البهو المفتوح بالمدينة الجامعية، بحضور معالي المدير ووكلاء الجامعة ومنسوبيها وأعضاء هيئة تدريسها، وأولياء أمور الطلاب وجمعٌ من الضيوف.

وفور وصول سموه إلى مقر الحفل عُزف السلام الملكي، ثم بدأت الفعاليات عبر آيٍ من القرآن الكريم، تلتها مسيرة الخريجين، التي شهدت استعراض شريحةٍ من 1146 خريجاً لهذا العام، فيما بدأ الحفل الخطابي من خلال كلمة الخريجين، ألقاها نيابةً عنهم الطالب بكلية الهندسة / زياد الطالب، رحب فيها بسمو أمير المنطقة والضيوف والحضور، ومعرباً عن فرحته وزملائه الخريجين بهذه الليلة الفريدة، وبتشريف سمو راعي الحفل، مؤكداً أن هذا الاحتفاء يعد عهداً وقَسَماً من الخريجين، على الإخلاص لدينهم ووطنهم ومليكهم، ومعاهدين المجتمع على بذل علمهم وعملهم وفكرهم لرقي الوطن وازدهاره ونهضته.

كما وجَّه الطالب كلمةً إلى زملائه الخريجين، حثهم خلالها على الوفاء بالعهد، والعمل على رد الجميل لوطنهم، وبذل ما يستطيعون لخدمته والذود عنه، متسلحين بالإيمان والعلم وحب الوطن والانتماء له.

ولمقام خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، ولسمو راعي الحفل، توجه الخريج الطالب بالشكر والتقدير والامتنان، على ما تلقاه الجامعة من اهتمامٍ يصل صداه ومداه إلى الطالب وليس فقط إلى إدارة الجامعة، ناقلاً الشكر أيضاً للآباء والأمهات، الذين بذلوا الغالي والنفيس، لرسم عرس مجد أبنائهم وبناتهم، موجهاً كذلك شكره وزملائه لمعالي مدير الجامعة : " شكراً معالي مدير جامعتنا بحجم النقلة التي عاشتها الجامعة وبحجم حبك لنا وقربك منا"، ولأعضاء هيئة التدريس، الذين صنعوهم مجداً وقدموهم ثروةً لخدمة مجتمعهم ووطنهم.

ثم ألقى معالي مدير الجامعة أ.د / إسماعيل البشري كلمةً رحب في مطلعها بسمو راعي الحفل وضيوفه، ومعبراً عن عميق سعادته بهذا العرس الوطني الكبير، وباحتفاء سمو أمير المنطقة بأبنائه الخريجين، مستعرضاً عقب ذلك جانباً من أبرز منجزات الجامعة خلال هذا العام، مشيراً إلى اكتمال مسيرة الإنجاز خلال العام بهذا العام : " تحتفل الجامعة بأهم منجزاتها وهو تخريج الدفعة الثامنة من طلابها، والذين جاوز عددهم الألف ومائة طالب، تفخر بهم الجامعة وتزفهم إلى الوطن وإلى المستقبل المشرق الواعد بمشيئة الله، سواعد لا تمل، وأنامل لا تكل، في مل ما من شأنه رفعة هذا الدين وهذا الوطن المبارك".

واختتم معاليه كلمته برفع أسمى آيات التهنئة والشكر، لمقام خادم الحرمين الشريفين، بهذه المناسبة الوطنية الكبيرة، التي تتزامن مع الذكرى التاسعة لبيعته ملكاً للبلاد يحفظه الله، كما قدم د. البشري شكره ومنسوبي الجامعة لصاحب السمو الملكي أمير المنطقة، ولسمو حرمه حفظهما الله، على رعايتهما المستمرة لأنشطة الجامعة، كما عبر معالي مدير الجامعة عن شكره وتقديره لمعالي وزير التعليم العالي، على ما تلقاه الجامعة من معاليه من متابعة واهتمام ودعم، ولوكلاء الجامعة وعمدائها ومنسوبي الجامعة وجميع القائمين على إقامة الحفل.

عقب ذلك عرض فيلمٌ وثائقي، يروي حكاية الجامعة ويصور جانباً مهماً من منجزاتها الأكاديمية والعلمية والعمرانية.

وقبيل تكريم الطلبة المتفوقين، عبَّر صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز آل سعود في كلمةٍ ألقاها، عبَّر عن شكره للمولى سبحانه وتعالى، الذي أنعم على هذا الوطن بالنعم العديدة : " فمن مظاهر نعمه علينا في هذه البلاد المباركة تكرار مناسبات الخير والعطاء، التي أعُدُّ منها تخريج الدفعة الثامنة من خريجي هذه الجامعة الفتية، التي وضع حجر الأساس لها خادم الحرمين الشريفين عام 1428هـ، في زيارة ميمونة من مقامه يحفظه الله لمنطقة الجوف".

وأشار سموه إلى تزامن هذه المناسبة العطرة، مع مناسبة عزيزة علينا جميعاً، وهي الذكرى التاسعة لبيعة خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله لتوليه سدة الحكم في البلاد، موجهاً سموه رسالةً إلى أبنائه الخريجين، قائلاً فيها : " هذا يومكم، وأنا من هذا المنبر أناديكم على أن تحرصوا على العلم، والعمل به، في كل شؤون حياتكم، فبالعلم تتقدم الأمم وتزدهر، وها أنتم على أول الطريق للعطاء بعلمكم لتفخر بكم الأمة، ويزدهر بكم الوطن".

وبارك سموه للخريجين ولأولياء أمورهم وهنأهم بهذا الإنجاز الكبير، داعياً المولى لهم بالتوفيق والسداد في حياتهم العملية، مختتماً كلمته بتقديم الشكر لمعالي مدير الجامعة أ.د / إسماعيل البشري، ولوكلاء الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والموظفين، ولكل من ساهم في خدمة الجامعة، سائلاً العلي القدير أن يحفظ على هذه البلاد أمنها واستقرارها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.

عقب ذلك تفضل سموه بتسليم المتفوقين شهادات التهنئة،
جدير بالذكر أن عدداً من الأقسام أهدت الوطن هذا العام أولى دفعاتها، كقسم الصيدلة بكلية الصيدلة، وقسم القانون بكلية الشريعة والقانون، وقسمي إدارة الأعمال والمحاسبة بكلية العلوم الإدارية والإنسانية، وقسم رياض الأطفال بكلية العلوم والآداب بالقريات، وأقسام علوم الحاسب، والرياضيات، واللغة العربية والإنجليزية بكلية العلوم والآداب بطبرجل، بالإضافة إلى طلاب المنح الخارجية، حيث تخرج طالب من قسم الأحياء، واثنين من قسم هندسة الحاسب الآلي والشبكات، وهم الفئة التي تكفلت بهم الدولة رعاها الله، فقدمت لهم السكن والمكافأة الشهرية.


image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : الجوف الان
 0  0  568
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 07:46 مساءً الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018.