• ×

05:53 صباحًا , الأربعاء 11 ذو الحجة 1439 / 22 أغسطس 2018

«الإسكان» توافق على منح ذوات «ظروف خاصة» منازل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحياة - الجوف الان - كشفت المؤسسة الخيرية لرعاية الأيتام، عن خطة تم البدء في تنفيذها بالتعاون مع وزارة الإسكان، لتوفير مساكن وأراض للفتيات ذوات الظروف الخاصة (مجهولات النسب)، لافتة إلى أن بعض الفتيات في المنطقة الشرقية انطبقت عليهن شروط وزارة الإسكان في الاستحقاق و مُنحن الأولوية.
وكشفت مسؤولة القسم النسائي في فرع الجمعية بالمنطقة الشرقية فاطمة الفرحان، خلال «لقاء الثلثاء الشهري» الذي عقد مساء أول من أمس في غرفة الشرقية، أن «200 فتاة ينتمين إلى الجمعية، من ذوات الظروف الخاصة، انتهت فترة إيوائهن في الدور الإيوائية التابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية. إلا أن الجمعية تتولى رعايتهن وحل مشكلاتهن»، لافتة إلى أن «50 في المئة منهن يتعرضن إلى مشكلات وخلافات زوجية، ونسبة منهن تطالب بالطلاق، والسبب قلة الموارد المالية».
وأضافت الفرحان، أن هناك «شريحة من الفتيات يتزوجن من ذوي ظروف خاصة، ويواجهن مشكلات زوجية غالباً ما تنتهي بالطلاق أو العنف الأسري»، مشيرة إلى أن الجمعية «تقدم كل أوجه الدعم للحد من الخلافات، وعدم الوصول إلى مرحلة الطلاق»، مضيفة: «نعمل حالياً على تنفيذ خطة جديدة بالتعاون مع وزارة الإسكان، من أجل توفير منازل لذوات الظروف الخاصة، إذ انطبقت على مجموعة شروط الوزارة للحصول على وحدات سكنية. فيما تسلمت أخريات أراضي من البلديات، إلا أنها بعيدة ويصعب البناء فيها، ما يضطرهن إلى بيعها».
وأوضحت مسؤولة القسم النسائي أن «الجمعية تقدم الدعم القانوني للفتيات في حال تعرضهن لمشكلات وخلافات أسرية. وفي حال رفعت الفتاة قضية يتم مساعدتها ومتابعة قضيتها». واستعرضت الفرحان الحالة الاجتماعية للمشمولات في المنطقة الشرقية، موضحة أن «79 في المئة منهن متزوجات، و13 في المئة مطلقات، وخمسة في المئة عازبات، واثنين في المئة مهجورات، وواحد في المئة أرامل». وفي ما يتعلق بمكان إقامتهن السابق قبل التحاقهن بالجمعية، ذكرت أن «75 في المئة منهن من أسر حاضنة، وسبعة في المئة أسر طبيعية عاشت في الدار، وستة في المئة مجهولات الأب، و12 في المئة منهن من الدار الإيوائية».
وأضافت: «إن 72 في المئة منهن متزوجات ويعشن ضمن أسر طبيعية، و28 في المئة متزوجات من ذوي ظروف خاصة». وفي ما يتعلق بنوعية السكن لتلك الفئة، أوضحت أن «59 في المئة منهن يعشن في منازل مستأجرة، و36 في المئة يملكن مساكنهن، وخمسة في المئة في منازل وقفية». أما المراحل التعليمية للفتيات فتبلغ نسبة خريجات الثانوية 38 في المئة، والمتوسطة 21 في المئة، والابتدائية 13 في المئة، والجامعيات 20 في المئة، والدبلوم خمسة في المئة، والأميات اثنين في المئة، والماجستير واحد في المئة».
وأكدت الفرحان في ختام اللقاء على «عدم جدية الفتيات في التوظيف على رغم تجاوب القطاع الخاص معهن، وعرضه وظائف مناسبة لهن، إذ تبلغ نسبة ربات البيوت من إجماليهن 68 في المئة، والموظفات 15 في المئة، والطالبات 17 في المئة».
بواسطة : الجوف الان
 0  0  228
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:53 صباحًا الأربعاء 11 ذو الحجة 1439 / 22 أغسطس 2018.