• ×

06:18 صباحًا , الجمعة 8 ربيع الأول 1440 / 16 نوفمبر 2018

أمير الجوف دشن انطلاق مهرجان التمور الثاني بدومة الجندل

فيما أعلن سموه عن رفع قيمة جائزته لافضل تمر مكنوز لـ"300" الف ريال :

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجوف الأن - عبد العزيز الحموان : 

أعلن صاحب السمو الملكي الامير فهد بن بدر بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف عن رفع جائزة سموه لأفضل تمر مكنوز الى "300" الف ريال .

جاء ذلك عقب تدشين سموه مساء اليوم انطلاق مهرجان التمور الثاني بمحافظة دومة الجندل وذلك لما شاهده سموه من تفاعل من قبل مزارعي المنطقة .

وقد بدأ الحفل الخطابي بتلاوة آيات من القران الكريم ، بعد ذلك قدم عدد من طلاب المدارس لوحة طلابية دعوا فيها بالشفاء العاجل لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله - .

ثم ألقى رئيس اللجان المنظمة للمهرجان رئيس بلدية محافظة دومة الجندل الأستاذ فهد بن صالح المشعان كلمة جاء فيها " استشعرت بلدية محافظة دومة الجندل مسؤليتها كجهة مسؤلة عن ضبط وتوجيه التنمية ، فحاولت توجيه وتوظيف إمكانياتها الضخمة للتعاون مع الجهات الحكومية في تحقيق تطلعات ولاة الأمر ليس في تقديم الخدمات المباشرة كالسفلتة والتشجير والإصحاح البيئي وغيره ، وإنما في مجالات غير مباشرة وذلك باستغلال الميز النسبية للمنطقة وإبرازها من خلال بناء قاعدة استثمارية وزيادة الإيرادات وفق توجيهات وزارة المالية لتنويع مصادر الدخل وزيارة الإيرادات غير المباشرة".

وأضاف المشعان ان استقطاب وتشغيل الأسر المنتجة ومهرجان التمور وتوظيف البحيرة واستثمارها ، ومستقبلا دعوة مستثمرين لبناء مولات إحدى أهم المسارات التي ترتكز عليها رؤية البلدية بالتعاون مع الجهات المختصة في تأهيل المواقع وتشجيع السياحة والتوظيف والاستثمار ، وان هذه المناسبة فرصة لتسويق التمور ومشتاقتها والتعريف بالمنطقة وتسويق الفرص الاستثمارية بها ، مقدما شكره لكل من ساهم وشارك او رعى المهرجان .

عقب ذلك ألقيت كلمة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الشئون البلدية والقروية ألقاها نيابة عن سموه المشرف العام على مكتب سمو وزير الشئون البلدية والقروية عبدالرحمن بن محمد الدهمش قال فيها " أن وزارة الشئون البلدية والقروية وفقا لاختصاصها المبثوث في نظامها البلدي وما اسند إليها من مهام معنية بتوجيه وتنمية المدن على مختلف المستويات وما تقوم به بلدية محافظة دومة الجندل من تنظيم لهذا المهرجان ياتي انطلاقا من دورها التنموي ومسئوليتها الاجتماعية تجاه ابناء المنطقة .

وأكد أن إدارة التنمية تحتم الأخذ بالاعتبار جميع الأبعاد العمرانية والاجتماعية والاقتصادية على حد سواء كمرتكزات رئيسية للتنمية ، مشيرا إلى اتفاقية التعاون بين الوزارة والهيئة العامة للسياحة والآثار في مجال تنشيط الحركة السياحية في مناطق المملكة من خلال استغلال الفرص المتاحة في كل موقع وضمان الاستثمار الأمثل له بما يخدم أهالي المنطقة والمساهمة في توفير الفرص الوظيفية وتنشيط الحركة التجارية والتعريف بالمنطقة إعلاميا ، فالوزارة من خلال أمانات المنطقة والبلديات مستعدة في أي وقت للعمل مع بقية الجهات الحكومية في جميع البرامج المشتركة التي يتعدى نفعها ويمتد أثرها والمساهمة في تعزيز البرامج المسئولية الاجتماعية والتواصل المجتمعي .

اثر ذلك ألقى الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للنخيل والتمور الدكتور عبدالرحمن عبدالعزيز الجنوبي كلمة بهذه المناسبة أورد فيها " تنتج منطقة الجوف حاليا حوالي " 50 الف طن " من التمور من حوالي مليون نخلة ، وأننا لنأمل ان نعمل معنا لرفع الانتاج في حلوة الجوف الى ما يقارب " 80 كيلو جرام " للنخلة الواحدة ليزيد إنتاج المنطقة بحوالي " 60 % " مع تحسين الخواص التسويقية للتمور والعمل مع المستثمرين لإنشاء مصانع للتعبئة والتغليف لنرى حلوة الجوف في عبوة احلى .

ثم قدم مجموعة من الطلاب اوبريت بعنوان " نخلة اهلنا " ، ثم كرم سمو أمير منطقة الجوف الرعاة والجهات المشاركة .

وفي الختام قام سمو الأمير فهد بن بدر بجولة على خيمة الأسر المنتجة ومعرض مزارعي التمور .

حضر الافتتاح وكلاء الإمارة ومديري الإدارات الحكومية من مدنين وعسكريين وجميع كبير من المواطنين والمهتمين بهذه الشجرة المباركة .


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : الجوف الان
 0  0  1.2K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 06:18 صباحًا الجمعة 8 ربيع الأول 1440 / 16 نوفمبر 2018.