• ×

11:19 صباحًا , الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018

الداخلية: أكثر من 27 ألف جريمة اعتداء ومضاربة بالمملكة خلال العام الماضي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
واس - الجوف الان- علنت وزارة الداخلية، اليوم، أن مؤشر جرائم الاعتداء على النفس بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ سجل ارتفاعاً بنسبة (7.7٪)، وسجل مؤشر جرائم القتل العمد بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (17.72%) عن مثيله في عام 1434هـ.

وأضافت الوزارة أن عدد جرائم القتل العمد بالمملكة بلغ خلال عام ١٤٣٥هـ (339) جريمة، بمعدل (1.13) جريمة لكل مائة ألف من السكان

وبلغت جرائم القتل العمد أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (32%) من جميع الجرائم، يليها محافظة جدة بنسبة (15%)، كما بلغت جرائم القتل العمد أعلى معدلاتها في محافظة سكاكا بمعدل (1.5) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، يليها الرياض بمعدل (1.34) جريمة، وسجل مؤشر جرائم الطعن بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ ارتفاعاً مقداره (117.17%) عن مثيله عام 1434هـ.

وبلغ عدد جرائم الطعن بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (3427) جريمة، بمعدل (11.4) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

وبلغت جرائم الطعن أعلى مستوياتها في مدينة الرياض ومحافظة جدة بنسبة (١٥%) في كل منهما، تليهما محافظة الطائف بنسبة (١٢%)، وبلغت جرائم الطعن أعلى معدلاتها في محافظة الطائف بمعدل (31.84) جريمة لكل مائة ألف نسمة من سكانها، تليها محافظة ينبع بمعدل (31.27) جريمة.

وسجل مؤشر جرائم إطلاق النار بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (7%) عن مثيله عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم إطلاق النار بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (2983) جريمة، بمعدل (9.9) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

وبلغت جرائم إطلاق النار أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (٣٦%)، يليها مدينة تبوك بنسبة (9.7%)، ومحافظة الطائف بنسبة (6.4%)، كما بلغت جرائم إطلاق النار أعلى معدلاتها في مدينة تبوك ب(31، 56) جريمة لكل مائة ألف نسمة من سكانها.

وسجل مؤشر جرائم التهديد ومحاولة القتل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (8.98%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم التهديد ومحاولة القتل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (5139) جريمة، بمعدل (17.13) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

وبلغت جرائم التهديد ومحاولة القتل أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (27.4%)، يليها العاصمة المقدسة بنسبة (12.2%) ومحافظة جدة بنسبة (12.1%).

وسجل مؤشر جرائم الاعتداء والمضاربة بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ ارتفاعاً مقداره (3.92%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم الاعتداء والمضاربة بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (27110) جريمة، بمعدل (90.4) جريمة لكل مائة ألف من السكان.

وبلغت جرائم الاعتداء والمضاربة أعلى مستوياتها في محافظة جدة بنسبة (26.6%)، يليها مدينة الرياض بنسبة (16.2%) والعاصمة المقدسة بنسبة (11.9%)، وبلغت جرائم الاعتداء والمضاربة أعلى معدلاتها في محافظة ينبع بمعدل (240) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، يليها محافظة جدة بمعدل (160) جريمة.

وسجل مؤشر جرائم الاعتداء على الأموال بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً بنسبة (١٥، ٢٤٪) عن مثيله في عام ١٤٣٤هـ.

سجل مؤشر جرائم سرقة السيارات بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (11.8%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم سرقة السيارات بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (15085) جريمة، بمعدل (50،28) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغت جرائم سرقة السيارات أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (37.8%) تليها محافظة جدة بنسبة (16.9%)، والعاصمة المقدسة بنسبة (11.5%)، كما بلغت جرائم سرقة السيارات أعلى معدلاتها في محافظة الخبر بمعدل (80.64) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، تليها مدينة الرياض بمعدل (80.25) جريمة

وسجل مؤشر جرائم السرقة من المنازل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (16.3) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السرقة من المنازل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (6125) جريمة، بمعدل (20.4) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغت جرائم السرقة من المنازل أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (37.7%)، تليها محافظة جدة بنسبة (15%)، والمدينة المنورة بنسبة (10.1%)، كما بلغت جرائم السرقة من المنازل أعلى معدلاتها في محافظة سكاكا بمعدل (50.59) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، تليها محافظة ينبع بمعدل (38.25) جريمة.

وسجل مؤشر جرائم السرقة من المحال بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (16.6%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السرقة من المحال بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (4502) جريمة، بمعدل (15) جريمة لكل مائة ألف من السكان، كما بلغت جرائم السرقة من المحال أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (41.2%)، تليها محافظة جدة بنسبة (12.3%)، والمدينة المنورة بنسبة (8.7%).

وسجل مؤشر جرائم السرقة من السيارات بالمملكة خلال عام ١٤٤٥هـ انخفاضاً مقداره (33%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السرقة من السيارات بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (2719) جريمة، بمعدل (9.06) جريمة لكل مائة ألف من السكان، كما بلغت جرائم السرقة من السيارات أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (33.8%) تليها محافظة جدة بنسبة (22.2%).

وسجل مؤشر جرائم الاعتداء على الممتلكات بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (24.24%) عن مثيلتها في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم الاعتداء على الممتلكات بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (3973) جريمة، بمعدل (13.2) جريمة لكل مائة ألف من السكان، كما بلغت جرائم الاعتداء على الممتلكات أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (33.4%)، ومحافظة جدة بنسبة (19.3%)، والمدينة المنورة بنسبة (11%).

وسجل مؤشر جرائم السطو بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (19.7%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السطو بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (106) جرائم، بمعدل (0.35) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغ عدد جرائم السطو بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (106) جرائم، بمعدل (0.35) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغت جرائم السطو أعلى مستوياتها في محافظة القطيف بنسبة (36%)، ومحافظة جدة بنسبة (13%)، والمدينة المنورة بنسبة (12%)، كما بلغت جرائم السطو أعلى معدلاتها في محافظة القطيف بمعدل (4.7) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، يليها مدينة تبوك بمعدل (1.44) جريمة.

وسجل مؤشر جرائم السلب بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (20.19%) عن مثلتها في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السلب بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (1119) جريمة، بمعدل (3.73) جريمة لكل مائة ألف من السكان، كما بلغت جرائم السلب أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (45%)، ومحافظة جدة بنسبة (19%).

وسجل مؤشر جرائم السرقة بالقوة بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (33.82%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم السرقة بالقوة بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (454) جريمة، بمعدل (1.51) جريمة لكل مائة ألف من السكان، كما بلغت جرائم السرقة بالقوة أعلى مستوياتها في المدينة المنورة بنسبة (18%)، ومدينة الدمام بنسبة (13%)، ومحافظة القطيف بنسبة (11%).

وسجل مؤشر جرائم الاختلاس بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ ارتفاعاً مقداره (25.97%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم الاختلاس بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (1877) جريمة، بمعدل (6.26) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغت جرائم الاختلاس أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (31%)، ومحافظة جدة بنسبة (17%)، والمدينة المنورة بنسبة (11%).

وسجل مؤشر جرائم النشل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ انخفاضاً مقداره (36.08%) عن مثيله في عام 1434هـ، حيث بلغ عدد جرائم النشل بالمملكة خلال عام ١٤٣٥هـ (1148) جريمة، بمعدل (3.83) جريمة لكل مائة ألف من السكان، وبلغت جرائم النشل أعلى مستوياتها في مدينة الرياض بنسبة (49%)، والعاصمة المقدسة بنسبة (21%)، والمدينة المنورة بنسبة (14%)، كما بلغت جرائم النشل أعلى معدلاتها في العاصمة المقدسة بمعدل (12.37) جريمة لكل مائة ألف من سكانها، يليها المدينة المنورة بمعدل (11.25) جريمة.
بواسطة : الجوف الان
 0  0  83
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 11:19 صباحًا الخميس 7 ربيع الأول 1440 / 15 نوفمبر 2018.