• ×

08:54 مساءً , الثلاثاء 12 ربيع الأول 1440 / 20 نوفمبر 2018

التحقيق في حصول رجال على قروض بأسماء زوجاتهم المعلمات دون علمهن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 قالت مصادر مطلعة إن وزارة التعليم أوقفت منح المعلمات ومنسوباتها شهادات التعريف بالراتب وتحويل الرواتب إلى البنوك من الأقسام الرجالية، وقصرها على الأقسام النسائية، اعتباراً من هذا الشهر.

جاء ذلك بعد أن رصدت الوزارة ومؤسسة النقد عدداً من الشكاوى لمعلمات تم الحصول على قروض بنكية وشراء عقارات بأسمائهن دون معرفتهن، في حين تحقق عدة جهات في كيفية حصول أزواج على شهادات تعريف وتثبيت راتب لزوجاتهم المعلمات، بعضهن على خلاف أو مطلقات، بحسب عكاظ.

وذكرت المصادر أن المحاكم الشرعية باشرت فعليًّا دعاوى على بنوك لمنحها قروضاً لأزواج معلمات دون علمهن.

وتواجه إدارات التعليم مساءلات لإصدارها شهادات تثبيت وتعريف وتحويل راتب للمعلمات المتضررات دون علمهن، وذلك من خلال إجراءات تمت في الأقسام الرجالية التي كانت تتولى إصدار تلك المستندات والخطابات مكتفية بحضور ولي أمر المعلمة وبطاقتها مما يسهل الحصول على عدد من الشهادات التعريفية للمعلمة دون حضورها.

وروت المصادر أن الأقسام الرجالية كانت تكتفي بحضور أي شخص من طرف المعلمة ومعه بطاقة الهوية الوطنية الخاصة بها، أو صورة منها ليحصل على شهادة تعريف لها، وهو ما كان يتسبب في معاناة لبعض المعلمات حال حضورهن للأقسام الرجالية، حيث تمنع من الدخول إليها، مما يضطر بعضهن ممن يتعذر حضور ولي أمرهن لإرسال بطاقة الهوية الوطنية مع السائق وتظل تنتظره في الخارج حتى ينتهي من الإجراء.

وكانت الأقسام النسائية في إدارات التعليم تعتذر عن استقبال أي طلبات للحصول على شهادة تعريف أو إجراءات لحصول المعلمات على قرض أو تمويل من البنوك وتحيل المتقدمة إلى الأقسام الرجالية.
بواسطة : الجوف الان
 0  0  148
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:54 مساءً الثلاثاء 12 ربيع الأول 1440 / 20 نوفمبر 2018.