• ×

12:20 مساءً , الجمعة 21 شعبان 1440 / 26 أبريل 2019


بلدية دومة الجندل تعيد السور الأثري لمكانه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجوف الآن - محمد الحسن  أثمر التعاون بين بلدية دومة الجندل ومتحف الجوف للآثار والتراث الشعبي إعادة بناء وترميم جزء من سور دومة الجندل الأثري والذي تعرض للهدم عن طريق الخطأ من قبل أحد المقاولين التي كانت تقوم بإنشاء الطرق الرئيسية في مخطط الغدير غرب دومة الجندل .

وقد نشرت بالزميله " الوطن " في تاريخ 18 أكتوبر 2011م بالعدد رقم 4036 في القسم الثقافة تحت عنوان " مقاول يتسبب بهدم سور دومة الجندل الأثري بالجوف " وعبر مدير متحف الجوف للآثار والتراث الشعبي أحمد عتيق القعيد عبر القعيد عن خالص شكره وتقديره لرئيس بلدية محافظة دومة الجندل فهد المشعان على سرعة تجاوبه لبناء وترميم جزء من سور دومة الجندل الأثري وهو أمر غير مستغرب على بلدية محافظة دومة الجندل هذا التعاون المثمر .
وأضاف أن المتسبب كان خطأ من مقاول تسبب بهدم جزء من السور الأثري بعد أن عمد إلى فتح وسفلتة عدد من الطرق بحي الغدير دون الرجوع للهيئة العامة للسياحة والآثار .

وطالب القعيد عبر " الجوف الآن " من جميع الدوائر الحكومية أو المؤسسات أو المقاولين تبليغ الهيئة العُامة للسياحة والآثار قبل تنفيذ أي مشروع وذلك من باب التعاون مع الهيئة ، مشيراً إلى أن دومة الجندل تحتوي على أجزاء كبيرة من المواقع الأثرية والتي ما زالت الهيئة العامة للسياحة والآثار تعمل على الاعتناء بها والكشف عنها وذلك من خلال فريق سعودي فرنسي إيطالي يعمل حالياً للكشف والتنقيب لبعض المواقع الأثرية بدومة الجندل .

من جهتهم يطالب بعض أهالي دومة الجندل بعدم توزيع المخططات السكنية وكذلك تخطيط الطرق وخاصة القريبة من المناطق الأثرية إلا بعد الرجوع والتنسيق مع الهيئة العامة للسياحة والآثار، مثمنين سرعة معالجة بناء الجزء المتضرر من "سور دومة الجندل الأثري " والذي يقع في الجهة الغربية من دومة الجندل وهو مبني من حجر الجندل كشف عن جزء منه في عام 1986، من قبل وكالة الآثار والمتاحف آنذاك، وينتظر الكشف عن كامل السور المطمور، وتؤكد المصادر التاريخية إحاطته بمدينة دومة الجندل كنوع من الحماية الحربية آنذاك، ويصل طوله إلى أكثر من ألف متر.

وفي تصريح سابق أشار عضو مجلس الشورى السعودي والباحث في الآثار والكتابات النبطية الموجودة في الجزيرة العربية الدكتور خليل المعيقل إلى أنه لاحظ خلال زيارته لدومة الجندل أن فترة بناء سور دومة الجندل الأثري تشير إلى الفترة ما قبل النبطية، مشيرا إلى أن فترة بنائه لا بد أنها كانت في ظل سلطة محلية قوية وموارد مالية ضخمة.

يُذكر أن سور دومة الجندل مبني من حجارة الجندل الصلبة، ويبلغ سمكه متراً واحداً، وارتفاعه يصل إلى خمسة أمتار.


بواسطة : الجوف الان
 0  0  400
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

عقد مركز زراعة القوقعة في مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالجوف اللقاء الأول..

travel , usa , dollar , hotel , air , airport , fight , trade , business , forex , euro , english , norway , tourism , apartments , villa , cash , shop , discount , pay , sea , education , car , taxi , work , jobs , clothes , shoes , makeup , hairstyles , trading , bank , credit

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 12:20 مساءً الجمعة 21 شعبان 1440 / 26 أبريل 2019.