• ×

06:16 مساءً , الأربعاء 23 شوال 1440 / 26 يونيو 2019


حريقٌ يلتهم مزرعة بدومة الجندل .. ظاهرة تتكرر كل عام بفعل فاعل !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجوف الآن - ميسر البديوي - تصوير/ عواد السبيله : 
بينما كنا نحتفل بعيد الفطر المبارك ونتبادل التهاني فيما بيننا كانت محافطة دومة الجندل على موعدٍ مع فاجعةٍ مؤلمة ينطبق عليها " فَرَحٌ هُنا وهُناكَ قامَ المأتَمُ ".

حيث استيقظت محافظة دومة الجندل صباح هذا اليوم على ألسنة اللهب المتصاعدة نحو السماء من خلال إحراق مزرعةٍ مثمرة بكاملها ليستيقظ صاحبها وهو " يُقلِّبُ كفيه على ما أنفق فيها وهي خاويةٌ على عروشها " ولن تكون هذه الحادثة الأولى ولا الأخيرة بل هي ظاهرة تتكرر كل عامٍ تقريباً عن طريق بعض الأيدي العابثة التي تمارس إرهاباً ضد البيئة إذ أحرقت القلوب قبل أن تحرق نخيلاً ظل شامخاً وصامداً لسنوات أمام عوامل التعرية والاحتباس الحراري لكنه لم يصمد لثوانٍ أمام تلك النار التي أتت عليه فجعلته ركاماً وجعلت مكانه خاوياً " كأن لم يغنَ بالأمس " .

ويتساءل أهالي المحافظة وأصحاب تلك المزارع " بأي ذنبٍ أُحرقت ؟ " ومن المتسبب ؟ وما المصلحة في ذلك ؟ وهم يعقدون آمالاً وطموحاتٍ على فطنة رجال الأمن لضبط الفاعل وتقديمه للعدالة إذ لن يكون هناك تقييد للقضية ضد مجهول خاصة وأن رجال الأمن استطاعوا حل لغز أصعب القضايا وبضرباتٍ استباقية كان لها الأثر البالغ في حماية بلادنا .

ولقد كان لتفاعل رجال الأمن والدفاع المدني دورٌ بارز في إخماد تلك النار والسيطرة عليها قبل أن تمتد وتأكل الأخضر واليابس وهؤلاء يستحقون منا الشكر والتقدير والدعاء لهم إذ تركوا أهليهم وذويهم وهبوا لتلبية نداء الاستغاثة .

image

image

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة : ahmed1438
 1  0  212
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-10-40 10:51 صباحًا ابوخالد :
    احرقت بسبب إهمال أهلها لها ..
    الأهمال هو السبب الرئيسي لإندلاع الحرائق

جديد الأخبار

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف رئيس مجلس..